قائمة الاعضاء المشار اليهم

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: شاب كان ضحية غياب الوالدين ، عندما شاء

  1. #1
    صديق المنتدى
    الصورة الرمزية Abo Amir

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    سورية الحبيبة
    Phone
    s7582
    المشاركات
    5,179
    الشَكر (المُعطى)
    8062
    الشَكر (المُستلَم)
    6180
    الإعجاب (المُعطى)
    11
    الإعجاب (المُستلَم)
    4
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    5 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    255

    افتراضي شاب كان ضحية غياب الوالدين ، عندما شاء

    شاب كان ضحية غياب الوالدين ، عندما شاء القدر أن يفترق أبويه ويعيشا كلا مع شريك حياته الجديد ، ظل هذا الشاب يتنقل بينهما بين الرفض بالقبول من زوج الأم وزوجة الأب من جهة أخري ، وكان يلتمس منهم الطعام والمأوى لكي ينام ويتحسس الأمن فيهم ، كانت معانات الشاب مع من دخل في حياة والديه أشبه بالحلم أو الكابوس على قلبه والذي حرمه من نعمة الطمأنينة والحنان في أحضان أمه ورعاية والده .

    دخل اليأس في نفسه وأخذ يبحث عن من يحمل معه هذا التوجع والحرمان ، لم يكن هناك من أحد يرضى برعايته من قبل أهل الوالدين أو يسأل عنه مما جعله ينام خارجاً دون شعور الوالدين به ويمكن أن يتخيل كلاً منهما أنه عند الطرف الآخر وبدون السؤال عنه عنده لما بينهما من حساسية تجاه بعضهما .

    أخذ في البحث عن مصدر الأكل والشرب أولاً ومن ثم المنام وهو لا يعلم بأي مصير ينتظره وأي درب يسلك في هذه الحياة والتي دفعته إلى الابتعاد عن العلم والرفاق الذين غابوا عن حياته والخجل الذي أبعده عنهم مما تعرض له من شقاق بين الوالدين .

    أحترف السرقة واختار هذا الطريق العشوائي الذي كان مرُدده سيء علية ليس بالقبض وإنما بعدم الحصول على ما يريد ، أختار ضحاياه من بين الحي الذي يعيش في وسطه وهي البقالات أو البرادات ومحلات الصغيرة التي تبيع حاجيات المنزل ، وهذه المحلات كانت هي الأهداف الرئيسية له .

    كان في هجومه على هذه المحلات طمعاً في أن يحصل نقود يستطيع بها عمل شيء كبير يحقق له ذاته ويجعله يقوى على ما فرض عليه من قبل والديه لكن المراد شيء والواقع شيء آخر ، حيث كل علية يقوم بها لا يحصل على المال ولا يعرف غير طاولة صاحب هذا المحل والتي كانت تخلوا من المال دائما وربما أصبح عند أصحاب المحلات هذه العادة بأن لا يجعلوا المال داخل هذه المحلات للأمن من ذلك وخوفاً من اللصوص ، مما جعله في كل مرة يقصد فيها السرقة يحصل على ما هو فوق الرفوف فقط مما يحتفظ به كل محل ويتميز عن غيرة وتكون حصيلته قوارير وعلب المشروبات الغازية والعصير وأكياس البطاطس المقلية .

    ولم يحصل في يوم على سرقة تغنيه ، وكانت رداءة حظه تلاحقه حتى في سرقاته التي لم يحصل على ما يريد منها ، وأخذ يلوم نفسه لفشله في تحقيق ذاته حتى بالسرقة لم يكن له نصيبا فيها .

    لقد وألقوه والديه في هذه التهلكة ونسوه وارتقوا لأحلامهم وأهدافهم ولم يحسوا بهذا الشاب اليافع الذي يرى أمامه الحياة بأنها بسيطة بيد الوالدين للنهوض من وحل الأيام ، حياته أصبحت جحيم وهو ينظر إلى الحياة التي أسودت في عيونه وغاب عنه طوق النجاة وعيون الناس التي لا ترحم .

    أين يذهب ؟ وكيف يتصرف ؟ وما هو السبيل لتفهم والديه هذه المشكلة ؟




    • سبحان الله العظيم وبحمده
    • حسبنا الله ونعم الوكيل
    • استغفر الله العظيم الذي لا اله الا هو الحي القيوم واتوب اليك

  2. #2
    مراقب سابق
    الصورة الرمزية && اشكوزا &&

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    ادخلوها امنين
    العمر
    45
    Phone
    htc s710
    المشاركات
    17,334
    الشَكر (المُعطى)
    15846
    الشَكر (المُستلَم)
    32298
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    3
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    2 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    780

    افتراضي

    أين يذهب ؟ وكيف يتصرف ؟ وما هو السبيل لتفهم والديه هذه المشكلة ؟

    يتوجه الي الله ويدعوه ان ينير بصيرته ويلهمه الصواب اما عن والديه لابد ان ينهرهما شخص ويعيديهما الي الطريق المستقيم لانهما سيقفا امام الله ويسألهما عن هذا الولد
    ربما تثبت الأيام القادمة اني كنت علي حق وربما تثبت اني كنت الأغبي علي الاطلاق. والي ان تأتي الأيام القادمة ليس امامي الا الصبر

    -----


    مافيش حد بيشتغل لصالح هذه البلد ابدا

  3. #3
    .: جيماوي متالق :.
    الصورة الرمزية علي حمران

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    اليمن
    العمر
    29
    Phone
    n96
    المشاركات
    1,273
    الشَكر (المُعطى)
    681
    الشَكر (المُستلَم)
    638
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي

    نعم يتوجه الي الله ويدعوه ان ينير بصيرته ويلهمه الصواب اما عن والديه لابد ان ينهرهما شخص ويعيديهما الي الطريق المستقيم لانهما سيقفا امام الله ويسألهما عن هذا الولد مشكور

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •