قائمة الاعضاء المشار اليهم

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: "" { مبكيات تذرف لها العين دموعا } ""

  1. #1
    عضو موقوف

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    = SYRIA =
    المشاركات
    1,442
    الشَكر (المُعطى)
    533
    الشَكر (المُستلَم)
    625
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي "" { مبكيات تذرف لها العين دموعا } ""












    مبكيات تذرف لها العين دموعا

    عندما أرى اطفالا جياعا وهم في ظلام الليل يتناوبون على جمع لقمة عيشهم ، والناس نيام ، كانه لا يوجد في هذه الدنيا أناس فقراء ومحتاجين ، وأسفاه علينا نحن ، نملىء بطوننا ولا ندرى ماذا يحصل ويجري خلف الجدارن ؟ ؟















    مبكيات تذرف لها العين دموعا

    عندما أرى أخا من أب وأم واحد ،، يتطاول على اخيه ويهينه ويشتمه ، لماذا ؟
    لأن زوجته لا يعجبها أسلوب هذا الاخ الصغير ، ولا يكلمها بالاسلوب الذي تريده والذي يعجبها ،
    أيها الزوج أتعرف ان اخاك هذا هو اول من سيدافع عنك ويقف في صفك ويكون ملاذك ضد الاخرين ، ويقف معاك في الشدة والرخاء في القوة والضعف ، هذا أخاك من لحم ودم واحد تجتمعان فيه ؟ ؟
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .



    مبكيات تذرف لها العين دموعا


    عندما أرى هذا الشخص الذي يسطع وجهه نورا ولسانه عسلا واسلوبه سلاسة ، لكن خلف هذا القناع البشري يوجد مايوجد ، تخفى بهيئة إنسان وهو وهو ، ظننا انه اجتمعت فيه كل المواصفات الجمالية والاخلاقية وفي الاخر نكتشف أنه كان سرابا وخيالا صنعه لنا تفكيرنا البسيط ، فجأة ظهر كوحش كاسر يريد ان ينهش لحوم البشر بلسانه وبأفعاله ،، ماذا سنفعل حينها ؟ ؟

    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .



    مبكيات تذرف لها العين دموعا


    عندما أرى هذه الفتاة الحالمة بفارس ايامها القادم وهذا الذي تخيلته في خيالها ،، ووضعت كل احلامها في عيينه ورات نفسها انه السندريلا له فقط لا لغيره ، لكن فجاة تكتشف أنها كانت تعيش في حلم جميل وكان طويلا باعتقادها لكنه انتهى الأن ، انتهى بحكم القدر الذي كتب لكل فتاة حالمة بحكم القيود بحكم البشر ، اخ اخ اخ منكي يا بنت حوا كم انتي رقيقة بمشاعركي واحاسيسكي الملائكية ،، ماهذا القلب الذي تمتلكينه بحق انتي الصابرة وانتي المجاهدة وانتي الحالمة ؟ ؟

    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .



    مبكيات تذرف لها العين دموعا


    عندما أشاهد بعضا من هـؤلاء الشباب وقد وضعوا ملاهيات الدنيا وزينتها فقط ، أمام نصب اعينهم ، أراهم يتطاولون على الاخرين ، ياكلون لحوم البشر بلسانهم الجهنمي الحاقد عندما يجتمعون ، لماذا أنتم هكذا ،، ألا يوحد دار ستحاسبون فيها ،، أأيقنتم ان الدنيا هي فقط داركم الوحيدة ، لا لا ، هنااااااك دار اخرى واه منها من دار وياحظ من سينالها ويدخلها ، أفيقوا من هذه الغلفة التي تعيشونها ،، الوطن المجتمع الاهل هم بحاجة لكم انتم سواعد هذه الامة ، ومستقبلها ؟ ؟

    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .


    مبكيات تذرف لها العين دموعا


    عندما أرى هذه الفتاة وهي تغادر منزلها وبيت اسرتها الذي عاشت فيه وتربت فيه وأصبحت جزاءا لا يتجزا منه ، في وضحاها ستغادره ، ستغادر هذا الكيان الذي عاشت فيه ذكريات الطفولة وذكريات الشقاوة مع العائلة ، وذكريات الاحاديث ،
    عندما تحين لحظة الصفر ، كم انتم أقوياء ايها الأباء ، لكن هنااااك هناااك ماذا ينتظر
    الام وما ادراك ماهو قلب الام ، أتخيل وهو تفارق فلذة كبدها ، كم هي دموع غالية هذه التي تذرفينها أيتها الأم على ابنتكي ، كم هو منظر . . . .

    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .


    مبكيات تذرف لها العين دموعا


    اه منه من منطر وانا كتبه وقلبي يرتجف ويخفق لا ادري لماذا ،، اهو قلبي الضعيف ام ماذا ؟
    عندما أشاهد هذا الرجل المسن او هذه الشاب او الشابة وتقف بين يدي ربهم ،، أراهم ودموعهم تذرف ،، وتذرف ،، لا يبالون بمن حولهم ولا يقولون ساكون ضعيفا اذا رأوني وانا على هذه الحالة ،،
    مالسر في هذا ؟ هو الخوف والخشية والرجاء ، قلوبكم قلوب رحيمة ،، بالله عليكم أعطونا ولو القليل من ما وهبكم الله من هذه الخشية والرجاء بين يديه ؟




    22-08-2009

    Hnen Tel
    عزتـــي في شموخــي




  2. #2
    .:: نائب المدير العام ::.
    الصورة الرمزية NUOR_GSM SYRIA

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    syria
    Sonork
    100.1625155
    Phone
    iphone 7
    المشاركات
    15,401
    الشَكر (المُعطى)
    9782
    الشَكر (المُستلَم)
    13798
    الإعجاب (المُعطى)
    20
    الإعجاب (المُستلَم)
    162
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    1
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    71 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    445

    افتراضي

    مبكيات تذرف لها العين دموعا

    عندما أرى هذه الفتاة الحالمة بفارس ايامها القادم وهذا الذي تخيلته في خيالها ،، ووضعت كل احلامها في عيينه ورات نفسها انه السندريلا له فقط لا لغيره ، لكن فجاة تكتشف أنها كانت تعيش في حلم جميل وكان طويلا باعتقادها لكنه انتهى الأن ، انتهى بحكم القدر الذي كتب لكل فتاة حالمة بحكم القيود بحكم البشر ، اخ اخ اخ منكي يا بنت حوا كم انتي رقيقة بمشاعركي واحاسيسكي الملائكية ،، ماهذا القلب الذي تمتلكينه بحق انتي الصابرة وانتي المجاهدة وانتي الحالمة ؟ ؟



    GEM-FLASH.com First Arabic Support For All Arabic Mobiles FLASH Files
    منتدى عربي سبورت عربي جيم فلاش / هوستينج العرب
    منتدي الجيم فلاش http://www.gem-flash.com/vb/
    متجر الجيم فلاش http://store.gem-flash.com
    سيرفر الجيم فلاش http://www.gem-flash.org
    مركز رفع الصور https://img.gem-flash.com/
    يمكنك متابعتنا على الفيس بوك من خلال صفحة المتجر و صفحة المنتدى

  3. الشَكر SALIHMOB شَكر
  4. #3
    .:VIP Moderator:.
    اسم المحل
    كامتشو
    الصورة الرمزية EXplORer_70

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    GeM-FlAsH
    العمر
    25
    Sonork
    100.1607685
    Phone
    iphone 7S
    المشاركات
    17,198
    الشَكر (المُعطى)
    17738
    الشَكر (المُستلَم)
    26406
    الإعجاب (المُعطى)
    4
    الإعجاب (المُستلَم)
    17
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    1 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    56 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    818

    افتراضي

    عندما أرى هذه الفتاة وهي تغادر منزلها وبيت اسرتها الذي عاشت فيه وتربت فيه وأصبحت جزاءا لا يتجزا منه ، في وضحاها ستغادره ، ستغادر هذا الكيان الذي عاشت فيه ذكريات الطفولة وذكريات الشقاوة مع العائلة ، وذكريات الاحاديث ،

    تسلم على الموضوع الجميل


    سبحان الله
    وبحمده سبحان الله العظيم

  5. الشَكر SALIHMOB شَكر
  6. #4
    ..:: Super Moderator ::.
    الصورة الرمزية SALIHMOB

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    Sudan
    Sonork
    100.1596596
    Phone
    noon
    المشاركات
    14,345
    الشَكر (المُعطى)
    22585
    الشَكر (المُستلَم)
    29034
    الإعجاب (المُعطى)
    38
    الإعجاب (المُستلَم)
    29
    غير معجبون (المُعطى)
    5
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    3 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    112 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    1029

    افتراضي

    مشكوووووووووووووووووووووووور
    ليست مشكلــتي إن لم يفــهم البعض ما أعنـيه
    فهذه قنـاعاتي .. وهذه أفكـاري .. وهـذه كتاباتي بين يديكم
    أكتب ما اشعـر به .. وأقول ما أنا مـؤمن به .. أنقـل همـوم غيري بطرح مختلف
    ليس بالضـرورة ما أكتبه يعكـس حياتي الشخصية
    هي في النـهاية .. مجـرد رؤى لأفكـاري
    مـع كل الحـب والتـقدير لمن يمـتلك وعيـاً كـافياً
    يجبر قلـمي على أن يحترمــه



  7. #5
    صديق المنتدى
    الصورة الرمزية السخاوى

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    .::: Egypt :::.
    العمر
    35
    Phone
    w702
    المشاركات
    15,687
    الشَكر (المُعطى)
    19512
    الشَكر (المُستلَم)
    21863
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    1 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    4 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    990

    افتراضي

    عندما أرى هذه الفتاة وهي تغادر منزلها وبيت اسرتها الذي عاشت فيه وتربت فيه وأصبحت جزاءا لا يتجزا منه ، في وضحاها ستغادره ، ستغادر هذا الكيان الذي عاشت فيه ذكريات الطفولة وذكريات الشقاوة مع العائلة ، وذكريات الاحاديث ،
    عندما تحين لحظة الصفر ، كم انتم أقوياء ايها الأباء ، لكن هنااااك هناااك ماذا ينتظر

    الام وما ادراك ماهو قلب الام ، أتخيل وهو تفارق فلذة كبدها ، كم هي دموع غالية هذه التي تذرفينها أيتها الأم على ابنتكي ، كم هو منظر . . .


    هدفنا راحة العضو الابديه

    متــــــــواجـــــــــد

  8. #6
    عضو موقوف

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    = SYRIA =
    المشاركات
    1,442
    الشَكر (المُعطى)
    533
    الشَكر (المُستلَم)
    625
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    شكرا ع المرور يا رجالة

    \


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •