جميعنا يذكر الآي فون الأول 2G، هذا الجهاز الذي صدر في عام 2007 وغير مسار عالم الهواتف للأبد ولم يكن ستيف جوبز مخطئ عندما تحدث عنه وقال أن هذا الهاتف سوف يعيد اختراع الهاتف النقال، ولم يكن الجهاز يباع في ذلك الوقت مفتوح على كل الشبكات مثلما يحدث الآن مع الآي فون الجديد لكنه كان متوافر فقط مغلق على شبكة واحدة وبسعر مرتفع “كهاتف مغلق” وهو 599$ وهو الأمر الذي جعل ستيف بالمر المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت يسخر منه قائلاً “من الذي يقوم بشراء هاتف بهذا السعر المرتفع” ثم كانت الصدمة وغير الهاتف مسار العالم. والآن نسى الجميع هذا الجهاز القديم لكن أبل لم تنساه ومؤخراً قررت أن تجعل هذا الجهاز مفتوح رسمياً وبدون جيلبريك.