قائمة الاعضاء المشار اليهم

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: شاب يسجد لله فى قاع البحر

  1. #1
    عضو موقوف

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    بلد العجائب والغرائب ((( مصر)))
    العمر
    26
    Sonork
    موبايل 0120280038
    Phone
    n73
    المشاركات
    214
    الشَكر (المُعطى)
    33
    الشَكر (المُستلَم)
    211
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    0

    Exclamation شاب يسجد لله فى قاع البحر

    يسجد لله في قاع البحر
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    " شاب سجد لله في قاع البحر "

    هذي قصة قرأتها و عجبتني كثيرا و حبيت انقلها لكم للفائدة
    و أرجوا انكم تستفيدون منها ...

    يقول الشاب ذو الـــ 19 عاما: كنت شاباً أظن أن الحياة .. مال وفير
    وفراش وثير .. ومركب وطيء .. وكان يوم جمعة .. جلست مع مجموعة من
    رفقاء الدرب على الشاطئ وهم كالعادة مجموعة من القلوب الغافلة ..
    سمعت النداء حي على الصلاة .. حي على الفلاح ..
    أقسم أني سمعت الأذان طوال حياتي ..
    ولكني لم أفقه يوماً معنى كلمة فلاح ..
    طبع الشيطان على قلبي .. حتى صارت كلمات الأذان
    كأنها تقال بلغة لا أفهمها ..
    كان الناس حولنا يفرشون سجاداتهم .. ويجتمعون للصلاة ..
    ونحن كنا نجهز
    عدة الغوص وأنابيب الهواء .. استعداداً لرحلة تحت الماء..
    لبسنا عدة الغوص .. ودخلنا البحر .. بعدنا عن الشاطئ ..
    حتى صرنا في بطن البحركان كل شيء على ما يرام ..
    الرحلة جميلة .. وفي غمرة المتعة ... فجأة
    تمزقت القطعة المطاطية التي يطبق عليها الغواص بأسنانه
    وشفتيه لتحول دون دخول الماء إلى الفم .. ولتمده بالهواء من الأنبوب ..
    وتمزقت أثناء دخول الهواء إلى رئتي ..
    وفجأة أغلقت قطرات الماء المالح المجرى التنفسي...
    وبدأت أموت .. بدأت .. رئتي تستغيث وتنتفض .. تريد هواء .. أي هواء ..
    أخذت اضطرب .. البحر مظلم .. رفاقي بعيدون عني ..
    بدأت أدرك خطورة الموقف إنني أموت ..
    بدأت أشهق .. وأشرق بالماء المالح..
    بدأ شريط حياتي بالمرور أمام عيني ..

    مع أول شهقة .. عرفت كم أنا ضعيف ..
    بضع قطرات مالحة سلطها الله علي ليريني أنه هو القوي الجبار
    آمنت أنه لا ملجأ من الله إلا إليه...
    حاولت التحرك بسرعة للخروج من الماء ..
    إلا أني كنت على عمق كبير ..

    ليست المشكلة أن أموت .. المشكلة كيف سألقى الله ؟!
    إذا سألني عن عملي
    ماذا سأقول ؟ أما ما أحاسب عنه .. الصلاة .. وقد ضيعتها ..
    تذكرت الشهادتين .. فأردت أن يختم لي بهما ..
    فقلت أشهـ .. فغصَّ حلقي
    وكأن يداً خفية تطبق على رقبتي لتمنعني من نطقها حاولت جاهداً
    أشهـ .. أشهـ .. بدأ قلبي يصرخ : ربي ارجعون ربي ارجعون
    ساعة دقيقة .. لحظة .. ولكن هيهات..
    بدأت أفقد الشعور بكل شيء .. أحاطت بي ظلمة غريبة ..
    هذا آخر ما أتذكر لكن رحمة ربي كانت أوسع ..
    فجأة بدأ الهواء يتسرب إلى صدري مرة أخرى ..
    انقشعت الظلمة .. فتحت عيني .. فإذا أحد الأصحاب ..
    يثبت خرطوم الهواء في فمي .. ويحاول إنعاشي ..
    ونحن مازلنا في بطن البحر .. رأيت ابتسامة
    على محياه .. فهمت منها أنني بخير .. عندها صاح قلبي ..
    ولساني .. وكل
    خلية في جسدي ..
    " أشهد أن لا إله إلا الله .. وأشهد أن محمد رسول الله "
    الحمد لله .. خرجت من الماء .. وأنا شخص أخر ..
    تغيرت نظرتي للحياة .. أصبحت الأيام تزيدني من الله قرباً ..
    أدركت سرَّ وجودي في الحياة ..
    تذكرت حينها
    قوله تعالى ( إلا ليعبدون ) .. صحيح .. ما خلقنا عبثاً ..
    مرت أيام ..
    فتذكرت تلك الحادثة .. فذهبت إلى
    البحر .. ولبست لباس الغوص ..
    ثم أقبلت إلى الماء .. وحدي وتوجهت إلى المكان نفسه
    في بطن البحر .. وسجدت لله تعالى سجدة ما أذكر اني سجدت
    مثلها في حياتي .. في مكان لا أظن أن إنساناً قبلي قد
    سجد فيه لله تعالى .. عسى أن يشهد علي هذا
    المكان يوم القيامة فيرحمني الله بسجدتي في بطن البحر
    ويدخلني جنته .. آمين
    .
    .

    الدعـــاء الذي لا يُـرد أبـدا

    قال ابن القيم ـ رحمه الله تعالى :-
    إذا جمع الداعي مع الدعاء حضور القلب وصادف وقتاً من
    أوقات الإجابةالستة (وهي:-الثلث الأخير من الليل ، وعند الأذان ،
    وبين الأذان والإقامة ، وأدبار الصلوات المكتوبة ، وعند
    صعود الإمام المنبر يوم الجمعة حتى تقضى الصلاة ،
    وآخر ساعة بعد عصر يوم الجمعة أيضاً) وصادف خشوعاً
    في القلبوانكساراً بين يدي الرب وذلاً وتضرعاً ورِِقة
    واستقبل الداعي القبلة
    وكان على طهارة ورفع يديه إلى الله وبدأ بحمد الله
    والثناء عليه وثنى بالصلاة على عبده ورسوله محمد
    صلى الله عليه وسلم ثم قدّم بين يدي
    حاجته التوبة والاستغفار ثم دخل على الله
    وألحّ عليه في المسألة وتملقه ودعاه رغبة ورهبة
    وتوسل إليه بأسمائه وصفاته وتوحيده وقدم بين
    يدي دعائه صدقة؛ فإن هذا الدعاء لا يكاد يُرد أبداً..
    ولا سيما إذا صادف الأدعية التي أخبر النبي صلى الله عليه وسلم
    أنها مظنة الإجابة أو متضمنة للاسم الأعظم و هو :
    ( الحي القيوم ، وقيل :- الله ، قال ابن حجر وأرجحها من
    حيث السند " الله لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد
    "ولم يكن له كفُواً أحد
    فلا تقنطوا من رحمة الله فإنه قد استجاب لشر الخلق إبليس لعنه الله
    حينما قال: ( أنظرني إلى يوم يبعثون ).. الأعراف :14 ، فاستجاب له
    الله ( قال إنك من المنظرين ) .. الأعراف :15
    لقد استجاب الله لنا آلاف الدعوات لكننا ننسى ، فالإجابة لا تكون
    فورية دائما ، ولكن الدعوة تستجاب فى الوقت الذى حدده الله فتنسي
    أنها إجابة دعوة .. تذكر لقد دعوت الله أن يرزقك النجاح ، العمل ،
    المسكن الزواج ، الذرية ، توسيع الرزق، الشفاء ... آلاف الدعوات
    وقد أجيبت .

    اعلمي أختي الحبيبة أن النعم التى أنعم الله بها عليك
    كانت إثر دعاء قد دعوته ، وكذلك المنن التى من الله بها عليك كانت
    إثر الدعاء أيضا.
    .
    .


    عفواً .. لطفاً .. وليس أمراً

    إذا أعجبك الموضوع فلا تبخل على غيرك بارساله اليه
    ليعم النفع بين الناس

    ودمتم بحفظ الله ورعايت




  2. #2
    من مؤسسي المنتدى
    الصورة الرمزية Raul

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    مصرى اماراتى
    المشاركات
    13,983
    الشَكر (المُعطى)
    37650
    الشَكر (المُستلَم)
    44672
    الإعجاب (المُعطى)
    0
    الإعجاب (المُستلَم)
    0
    غير معجبون (المُعطى)
    0
    غير معجبون (المُستلَم)
    0
    تم تذكيره فى
    1 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    4 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    1312

    افتراضي رد: شاب يسجد لله فى قاع البحر

    مكرر
    هنا وهنا وهنا
    موضـــــــوع مغلــق

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •