قائمة الاعضاء المشار اليهم
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: قال تعالى^ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ^

  1. #1
    .: جيماوي متالق :.
    الصورة الرمزية ابراهيم بكر

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    لااله الا الله
    العمر
    30
    Phone
    n70
    المشاركات
    1,357
    الشكر
    3,324
    شُكر 1,756 فى 839 مشاركة
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    50

    افتراضي قال تعالى^ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ^

    تحاسدوا ولا تباغضوا وكونوا عباد الله إخوانا
    الحمد لله الذي خلق فسوى، و الذي قدر فهدى، خلقنا من أب واحد وام واحدة، وجعلنا شعوباً وقبائل لنتعارف ونتآلف، ونكون في هذه الحياة الدنيا إخواناً.
    ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، ونشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله، جمع الناس على كلمة التوحيد، وجعلهم إخوة متحابين، قلوبهم مطمئنة بذكر الله، ونفوسهم راضية بما قسم الله، يتفاضلون بالتقوى، ويتقربون إلى ربهم بالإحسان، رحماء بينهم يؤثرون على أنفسهم، ويخشون في الله لومة لائم.

    أيها المسلمون:
    إن رسولكم صلى الله عليه وسلم قد جاء بالهدي من عند ربه ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ويهديهم إليه صراطاً مستقيماً، فجمع أمة الإسلام على كلمة سواء وآخى بينهم في الله فكانوا بحق خير أمة أخرجت للناس، لأنهم كما وصفهم ربهم في محكم التنزيل تتحقق فيهم أكرم الصفات الإنسانية التي استحقوا بها هذا الثناء من المولى جل وعلا "كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله".
    والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يمثلاً من حد الاستقامة على الطريق الأقوم والمنهج االأمدى، وهما ثمرة الإيمان الصادق وعنوان العمل الصالح، وقبل أن يأمر المسلم غيره وينهاه بأن عليه أن يأمر نفسه وينهاها، وإلا حق فيه قوله تعالى: "أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون".
    وقد أنعم علينا بنعمة الأخوة إذ هدانا إلى صفوف المؤمنين وما كنا لنتهدي لولا أن هدانا الله،

    ( 2)
    وامتن علينا سبحانه بهذه النعمة الجليلة في قوله تعالى: "واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخواناً، وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها".
    وهذه وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم تبين في جلاء معالم الطريق، وواجبات الأخوة فيما يرويه أبو هريرة رضى الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: " لا تحاسدوا، ولا تناجشوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا وكونوا عباد الله إخواناً، المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يحقره ولا يخذله ـ التقوى ها هنا ـ ويشير إلى صدره ثلاث مرات بحسب امرىء من الشر أن يحقر أخاه المسلم كل المسلم على المسلم حرام: دمه وماله وعرضه" [رواه مسلم].

    فهذا القول الجامع لرسولنا الكريم يمثل دستوراً أخلاقياً يقي الأفراد والمجتمعات من هذه النقائص النفسية والانحرافات الأخلاقية التي إذا تمكنت من نفس الفرد استعبدته وحولته إلى معول هدم لا يعيش إلا على آلام الآخرين، وبالتالي يقابله أخو بمثل حلقه الشرير، فيصبح المجتمع وقد تحول إلى ساحة حرب غير معلنة بين أفراده تسوده البغضاء والشحناء، ويتربص أفراده بعضهم ببعض، فتتقطع أواصر المودة، وتزول معاني التضحية والإيثار، وينفرط عند النظام الاجتماعي، فلا تعاون ولا تكافل ولا نصرة في وقت الشدة، وكل هذا يفضى إلى الصراع بين الأفراد والفئات والطبقات الاجتماعية، فتنحل عرى الروابط الوثقى التي امتازت بها الأمة الإسلامية، وقد حذرنا الله تعالى من هذه الكارثة في قوله تعالى: "ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم".
    والوصية الجامعة للرسول صلى الله عليه وسلم تطالبنا ألا نتحاسد أي لا يتمنى أحدنا زوال النعمة عن أخيه، لأن هذه النعمة في محيط المة الإسلامية فيها خير مباشر وغير مباشر لك ولمجموع الأمة، ونحن نرى الأفراد والدول الذين أفاء الله عليهم من نعمته يمدون يد العون لإخوانهم المسلمين بالأعمال الخيرية والتبرعات السخية والهبات والقروض الميسرة، ولذلك امرنا الله تعالى أن نستعيذ به من شرور الحسد وآثاره المدمرة بل أن الحاسد يدمر نفسه، لأنه يعيش في صراع نفسي وتوتر وقلق، ورحم الله الشاعر الحكيم إذ يقول:
    اصبر على كيد الحسود فإن صبرك قاتله النار تأكل بعضهـا إن لم تجد ما تأكله

    وما طرد إبليس من رحمة الله إلا لأنه حسد آدم فعصى ربه وأستكبر وكان من الكافرين.
    ( 3 )
    والبغضاء صفة مذمومة وخلق شىء، والمسلم بعيد عن البغضاء صفة مذمومة وخلق شىء، والمسلم بعيد عن البغضاء بحكم إسلامه وإيمانه، لأن الإيمان قائم على الحب "قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم"
    وما دمرا المجتمع الإسلامي ومزق دولة الإسلام، وجعلها نعمة سائة لأعدائها إلا حين ضربت البغضاء صفوف المسلمين فصار كل منهم حرباً على أخيه، وأصبحت دولة تدبر للإغارة على الدولة المجاورة بدلاً من أن تساعدها، بل لقد تحالفت بعض الدويلات الإسلامية ضد أخواتها المسلمات مع أعدائها من الكفار الذين لم يلبثوا أن انتضوا عليها بعد أن أجهزوا على شقيقتها ولم يتعظوا بالمثل العربي البالغ الحكمة "وإنما أكلت يوم اكل الثور الأبيض"
    إن المتحابين في الله على منابر من نور يوم القيامة يغبضهم الأنبياء والشهداء ذلك أن الحب في الله هو الرباط القوي الذي يشد أفراد المجتمع وطبقاته وفئاته بعضهم إلى بعض، "أن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفاً كأنهم بينان مرصوص".
    وعن أنس رضى الله عنه قال: "لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه" متفق عليه.

    وواقع المسلمين اليوم يدعو إلى الرثاء من كثرة ما ينزل بهم من ملمات، وما تثور في صفوفهم من خلافات وفتن، ومرد ذلك في كثير منه إلى التحليل من الأخلاق والقيم التي جاء بها الإسلام فصنع أمة وأقام دولة وأسس حضارة، ولذلك كان ثناء الله تعالى على رسوله الكريم في محكم التنزيل "وإنك لعلى خلق عظيم: [القلم: 4].
    ومرد امرنا معشر الإخوة المسلمين إلى ثوابت ديننا وأصوله في محكم آياته {واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخواناً * وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها.
    نسأل الله تعالى أن يؤلف بين قلوبنا ويهدينا سواء السبيل والتائب من الذنب كمن لا ذنب له.





  2. #2
    من مؤسسي منتدى الجيم فلاش
    الصورة الرمزية Jine

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الدولة
    Syria
    العمر
    34
    Sonork
    100.1593910
    Phone
    xe
    المشاركات
    11,240
    الشكر
    5,292
    شُكر 14,195 فى 2,596 مشاركة
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    1 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    367

    افتراضي رد: قال تعالى^ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ^

    جزاك الله عنا كل خير يا غالي
    وفي ميزان حسناتك
    الْقَوَانِيْنْ الخَآصٌهْ بِالْمُنْتَدَىٍْ
    الأشتركات المدفوعة بالسبورت ..:: تعديل لتاريخ 20/7/2008 ::..
    شروط الوكالة لسبورت الجيم فلاش (كيف ولماذا الوكيل)
    طريقة التبليغ عن فلاشة لا تعمل
    ][شرح] كيفية التبليغ عن موضوع او مشاركة مخالفة]
    " اعتذار شديد جداً من الجميع بسبب عدم الرد على الكم الكبير من الرسائل الخاصة بسبب ظروف شخصية "


  3. #3
    مراقب سابق
    الصورة الرمزية && اشكوزا &&

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    ادخلوها امنين
    العمر
    44
    Phone
    htc s710
    المشاركات
    17,334
    الشكر
    15,846
    شُكر 32,303 فى 9,573 مشاركة
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    777

    افتراضي رد: قال تعالى^ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ^

    جزاك الله خيرا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •