قائمة الاعضاء المشار اليهم
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هل ستعيش الى رمضان القادم ؟؟ ام انك ستكون تحت أطباق الثرى

  1. #1
    .: جيماوي متالق :.
    الصورة الرمزية osama.bb5

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,945
    الشكر
    2,725
    شُكر 2,072 فى 853 مشاركة
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    86

    Arrow هل ستعيش الى رمضان القادم ؟؟ ام انك ستكون تحت أطباق الثرى

    bsm allah3
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :
    إنها نعمة عظيمة أن أمد الله تعالى في عمرك فبلّغك هذا الشهر المبارك ،


    ففيه تفتح أبواب الجنة وتغلق أبواب النار وتضاعف الأجور


    ، قال تعالى (( قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون )) ،


    قال المعلى بن الفضل : كان السلف يدعون الله ستة أشهر ان يبلغهم رمضان ،


    وقال يحيى بن كثير : كان من دعائهم اللهم سلمني إلى رمضان ، وسلم لي رمضان ، وتسلّمه مني متقبلا .


    ولكن ليس كل من أدرك هذا الشهر عرف قدره واغتنم أيامه ولياليه


    ، فمن الناس من ينشغل فيه بتلاوة القرآن وقيام الليل وذكر الله تعالى ،



    وآخرون يقضون أوقاتهم بمشاهدة الأفلام والمسلسلات


    ولعب الورق والقيل والقال ،



    فاحرص أخي في الله على إغتنام هذه الأوقات الغالية واحذر من تضييعها بلا فائدة فإن


    اليوم معدود عليك وإذا غابت شمسه فإنه لايعود وكما قال الشاعر :


    والوقت أنفس ماعنيت بحفظه ..... وأراه أسهل ماعليك يضيع


    فما يدريك اخي الحبيب لعل هذا الشهر هو آخر شهر من أشهر الصيام يمر عليك فكم من اناس عاشوا بيننا في رمضان الماضي وهم الآن يرقدون بين الأموات .


    كم كنت تعرف ممن صام في سلف ..... من بين أهل وجيران وإخوان
    أفناهم الموت واستبقاك بعدهم ...... حيا فما أقرب القاصي من الداني


    فلابد ان تعلم ان الموت يأتيك بلا استئذان فكم من اناس أدركهم الموت ولهم حاجات لم تقضى والكيس من كان يعيش يومه وهو يظنه آخر أيام حياته قال ابن عمر : إذا أصبحت فلاتنتظر المساء وإذا أمسيت فلا تنتظر الصباح .


    أؤمل ان أخلّد والمنايا ..... تدور علي من كل النواحي
    وما أدري وإن أمسيت يوما ..... لعلي لا أعيش إلى الصباح


    قال بعض السلف : كم من مستقبل يوما لايستكمله ومن مؤمل غدا لا يدركه إنكم لو رأيتم الأجل ومسيره لأبغضتم الأمل وغروره .


    إن الله تعالى قد قدّرلكل إنسان عمراً يعيش فيه على وجه هذه الأرض وهذا العمر هو فترة الإختبار الذي خلقنا الله تعالى من أجله


    ، قال سبحانه (( الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا ))


    وهذا الفترة هي أيام وليالي وهي بمحصلها عمر الإنسان ، قال الحسن البصري : ياابن آدم إنما أنت أيام فإذا ذهب يوم ذهب بعضك .


    دقات قلب المرء قائلة له ....... إن الحياة دقائق وثواني


    ونهاية هذا العمر ليست معلومة للإنسان



    ، قال تعالى (( وماتدري نفس بأي أرض تموت ))


    فمايدريك أن هذه الأيام والليالي في هذاا لشهر المبارك


    قد لاتحظى بها مرة أخرى وأن الأجل قد ينتهي بك


    قبل رمضان القادم ،


    فاحرص كل الحرص على هذه الايام والليالي


    واغتنمها في طاعة الله


    ، قال ابن عمر : ماندمت على شيء ندمي على يوم غربت فيه شمسه نقص فيه أجلي ولم يزدد فيه عملي .


    وأخيرا ليكن نبينا صلى الله عليه وسلم هو أسوتك في هذا الشهر المبارك


    فعن ابن عباس قال : ( كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أجود الناس وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل وكان يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن فلرسول الله صلى الله عليه و سلم أجود بالخير من الريح المرسلة ) رواه البخاري وعن عائشة رضي الله عنها قالت : ( كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا دخل العشر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله ) رواه البخاري .



    أسأل الله تعالى لنا جميعا حسن الخاتمة وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




  2. #2
    صديق المنتدى
    الصورة الرمزية قرتاشي

    الحالة
    غير متواجد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    عين شمس-القاهره
    العمر
    39
    Phone
    6303c
    المشاركات
    3,431
    الشكر
    6,780
    شُكر 6,125 فى 2,094 مشاركة
    تم تذكيره فى
    0 مشاركة
    تمت الاشارة اليه فى
    0 مواضيع
    معدل تقييم المستوى
    169

    افتراضي

    شكرا وكل عام وانت ونحن بخير

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •